alsuways muturz
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

اذهب الى الأسفل
avatar
Admin
المساهمات : 27
تاريخ التسجيل : 21/06/2022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttps://souissi-lee-auto-spa.ahlamontada.com

سير وجنزير توقيتات ألمحرك تحت مجهر ألفحص Empty سير وجنزير توقيتات ألمحرك تحت مجهر ألفحص

السبت يونيو 25, 2022 1:37 pm
** سير وجنزير ألمحرك تحت مجهر ألفحص ***

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

بعض ألناس قد لا يهتم او يتكاسل في ألفحص الدوري لسير ألتايمن رغم ألاهمية القصوى لهذه ألقطعة ألمهمة في ألمحرك وألتي تعتبر من ألاسباب ألرئيسية لتوقف إشتغال ألمحرك وتعرضه للضرر.
إن اهمال فحص ألسير له عواقب وخيمة على ألمحرك في حالة حصول إنقطاع أو إنزلاق للسير .

قبل ألدخول في تفاصيل ألموضوع يفضل أن نعرف أن حالة حصول ألتضارب وألإصطدام ( ألتداخل ) ما بين ألمكبس وألصمام ( ألبلف ) عند حصول إختلاف في توقيتات ألمحرك , قد لا تحصل في جميع ألمحركات لأن ألبعض منها قد صممت غرفة ألأحتراق أو بالأحرى أعلى سطح ألمكبس وحركة ألصمامات بطريقة تجعل حالة ألتصادم معدومة وبالتالي لا يحصل ضرر للمحرك , كل ما في ألأمر أن ألمحرك سوف يتوقف عن ألإشتغال .

يطلق على ألمحركات التي لا يحصل فيها تصادم ما بين ألمكبس وألصمام بـمحرك عدم ألتداخل :
Non Interference Engine ___ Free - Running Engine

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


أما ألمحركات ألتي يحصل فيها تصادم فيطلق عليها :
Interference Engine


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


لماذا يفضل مصممي ألمحركات , محرك ألتداخل على محرك عدم ألتداخل ؟
ألجواب :
أن حجم غرفة ألإحتراق في محرك ألتداخل يكون أقل حجما من محرك عدم ألتداخل وبألتالي فإن ألمكبس سوف يضغط نسبة وكمية ألوقود وألهواء بشكل أكبر , لكي نحصل على طاقة مستخرجة أكبر نظرا لتوفر عاملين اساسيين وهما :
1- تحسين ألكفاءة ألحجمية لغرفة ألأحتراق
2- طريقة فتح ألصمام تكون بشكل أوسع وأعمق داخل إسطوانة ألمحرك لكي يتم إدخال أكبر كمية هواء او الخليط ( وقود / هواء ) , وبالتالي تتحقق منفعة في تحسين أداء ألمحرك وتحسين إستهلاك ألوقود .


كيف تعرف أن محرك سيارتك فيه خاصية ألتداخل او عدم ألتداخل ؟
هنالك طريقتين وهما :
1- ألإطلاع على كتيب ألصيانة في سيارتك
2- ألإستفسار من ألفني ألمختص بصيانة سيارتك لأن لديه إطلاع وخبرة وتخصص
ـــــــــــــــــــــــــ

ألأدلة ألبصرية ألتي تشير إلى وجود مشكلة بألسير :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــ

1- تآكل مسننات ألسير .
2- قطع وفصل في مسننات ألسير .
3- حصول تجويف داخل أسنان ألسير .
4- تآكل حواف ألسير .
5- تشقق وتصدّع ظهر ألسير ألأملس
6- ترطّب وإنغماس ألسير بزيت ألمحرك .


متى يتم تغيير ألسير ؟
ــــــــــــــــــــــــــــــ
يتم تغيير ألسير ما بين 60000 الى 100000 ميل , او كل 5 سنوات او حسب توصيات ألمصنع .



عوارض جانبية تساعد على تلف ألسير :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــ

1- إنغماس ألسير بالزيت أو ألماء
2- إنتهاء ألعمر ألإفتراضي للسير
3- عدم ضبط توتير ألسير بألشكل ألصحيح
4- تولّد حواف حادة جدا على مسننات ( ترس ) بكرة عمود ألكام شفت وألكرنك او حصول كسر في ألمسننات .
5- سوفان وتلف بكرات توتير ألسير
6- إرتفاع كبير ومتكرر في درجات حرارة ألمحرك وبمستويات عالية
7- عدم صحة محاذاة ألسير ( عدم إستقامة دوران وحركة ألسير )
8- إستخدام سير خارج نطاق ألخدمة , اما بسبب سؤ ألتخزين أو غير أصلي
9- دخول وإنحشار شوائب حادة وصلبة داخل ألسير
10- ألإستخدام ألعنيف والغير منضبط للسيارة مثل ألتطعيس وما شابه ذلك


أعراض تلف سير ألتايمن :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هنالك عدة أدلة تشير إلى وجود خلل في ألسير او إنقطاع ألسير ويمكن حصرها بألنقاط ألتالية :

1- سماع صوت تكتكه : صادرة من ألمحرك نتيجة بداية حصول إنزلاق للسير ينتج عنها حصول تصادم وتداخل ما بين ألصمامات ( ألبلوف ) وألمكابس
2- سماع صوت صرير عالي : عند بداية تشغيل ألمحرك على ألأغلب
3- إهتزاز ألمحرك : نتيجة إنفصال او فقد في مسننات ألسير ألمتعشقة مع ترس بكرة عمود الكام شفت وألكرنك , هذه ألحالة سوف تولّد نوع من ألشد وألإرتخاء وألإنزلاق في ألسير ينتج عنه هذا ألإهتزاز
4- خروج دخان بشكل مفرط وكثيف من ألإقزوز : عادة يكون من ألصعب تمييز هذا ألدخان خصوصا في ألأجواء ألباردة , ولكن في حالة ملاحظتك بأن هذا ألدخان يخرج بشكل غير مألوف فعليك بفحص ألسير , هذا ألفحص يقع ضمن فحوصات أخرى تندرج تحت أسباب خروج ألدخان .
تفسير : هنالك ثقبين او فتحتين في كل إسطوانة من إسطوانات ألمحرك , واحدة لدخول ألهواء أو مزيج ألوقود وألهواء , وألأخرى لخروج مخلفات ألإحتراق , هذين ألثقبين يفتحان ويغلقان بألتزامن مع حركة ألمكبس ودوران عمود ألكام شفت .
وحينما يحصل خلل في ألسير وتختلف توقيتات ألمحرك فأن عملية دخول ألهواء وخروج مخلفات ألإقزوز سوف تختلف توقيتاتها متاثرة بأختلاف توقيتات ألمحرك , هذا سوف يؤدي إلى خروج دخان مفرط من ألإقزوز نتيجة عدم إكتمال إحتراق ألخليط داخل إسطوانات ألمحرك .

5- توقف دوران ألمحرك : نتيجة اصطدام ألصمامات مع ألمكابس وتوقف حركة عمود الكرنك , وقد يتفاقم ألأمر إلى حصول إنحناء وأعوجاج في ساق ألصمام او كسر في للصمام وتعرض ألمكبس كذلك للكسر , ناهيك عن تأثر ذراع ألمكبس والسبايك .

6- إنخفاض ضغط زيت ألمحرك : أحد أسوأ ألأعراض ألتي ممكن ان تحدث للمحرك , حيث ان إنخفاض ضغط ألزيت ألمفاجيء قد يكون ناتج عن تسرب وتساقط أجزاء معدنية مهشمة من ألمحرك داخل كرتير ألزيت وحصول إنسداد في شخال مضخة ألزيت ومنافذ دخول وسريان ألزيت .
في هذه ألحالة يجب على الفور إطفاء ألمحرك وفحص ألمحرك بدقة لتفادي حصول ألأسوء وقد تضطر إلى توضيب ألمحرك .

7- فقد ألإشعال ( Misfiring ) : وهو من ألأعراض ألشائعة , حينما يحصل إختلاف في توقيتات ألمحرك نتيجة إنزلاق ألسير مما يؤدي إلى فتح وغلق ألصمامات في وقت مبكّر جدا , هذا ألعارض له تاثير سيء على ألمحرك وزيادة إستهلاك ألوقود وزيادة فرص تلف دبة ألتلوث .

8- صعوبة بالغة في إشتغال ألمحرك : نتيجة صدور ألشرارة من ألبواجي مع عدم وجود تزامن صحيح ما بين ألمكبس وألصمام مما يؤدي إلى فقد ألضغط أللازم لخليط ( ألوقود وألهواء ) ألمساعد على إتمام عملية ألإحتراق , ناهيك عن تسرّب ألضغط وألخليط ألغير مكتمل ألإشعال من منفذ أو فتحة صمام ألإقزوز .
9- ملاحظة سرعة دوران ألمحرك وبشكل غير طبيعي : هذا ناتج عن إنقطاع ألسير او حصول إرتخاء كامل للسير وعدم تعشقه بمسننات تروس ألكام شفت وألكرنك , أي بمعنى آخر , فإن حركة ودوران عمود ألكرنك سوف تحدث فقط بفعل دوران ألسلف وعدم دوران عمود ألكام شفت .


أستخدامات أضافية لسير ألتايمن :
سير ألتايمن غير مقتصر عمله على تدوير بكرة عمود ألكام شفت وألكرنك فقط وإنما في بعض ألسيارات يكون ألسير مسؤول عن إدارة وتشغيل ألقطع ألتالية :
1- مضخة ألماء
2- عمود ألتوازن
3- مضخة ألحقن
4- مضخة ألزيت


كيف أعرف أن محرك سيارتي يستخدم ألسير أو ألجنزير :
ألمحرك ألذي يستخدم ألسير يكون غطاء صدر ألمحرك من ألنوع ألبلاستيكي , أما ألجنزير فإن ألغطاء مصنوع من ألمعدن , وألسبب , ان حركة ألجنزير تتولّد عنها حرارة قد لا يتحملها ألغطاء ألبلاستيكي , هذا بألأضافة إلى حاجة ألجنزير للتزييت وهذا ما لا يستطيع ألغطاء ألبلاستيكي تحقيقه .



مميزات ألسير :
ــــــــــــــــــــــ

1- رخيص ألثمن : نظرا لرخص ثمن ألمواد ألمصنوعة منه ألسير , عكس ألجنزير حيث أنه مصنوع من ألفولاذ ألمقاوم للصدأ .
2- ألصوت ألصادر عن دوران السير أكثر هدوءاً من ألجنزير .
3- ألسير يتحرك على بكرات ملساء عكس ألجنزير ألذي يعتمد على بكرات مسننة ( تروس ) , لذلك نلاحظ وجود إهتزاز طفيف عند إشتغال ألمحرك على ألسرعة الخاملة .
4- عدم حاجة ألسير للتزييت عكس ألجنزير .
5- ألسير يمتاز بخفّة ألوزن عكس ألجنزير , وبذلك فان ألسير سوف لن يحمّل ألمحرك حمل إضافي ينتج عنه أستنزاف لبعض طاقة ألمحرك او زيادة في نسبة إستهلاك ألوقود .
6- عدم إمكانية تمدد ألسير عند فقد خواصه وتعرضه للعوامل ألمختلفة وألظروف ألتشغيلية .
7- نطاق سرعة دوران ألسير أوسع من ألجنزير نظرا لخفة وزنه .
8- مقاوم للمواد ألكيميائية .
9- مقاوم للصدأ .



ألجنزير ( ألسلسلة ) :
ــــــــــــــــــــــــــــــ

بعض مصنعي ألسيارات يعتمدون الجنزير بدل ألسير ولأسباب عديدة سوف أذكرها ضمن مميزات وعيوب ألجنزير ومقارنته مع ألسير .


مميزات ألجنزير :
ــــــــــــــــــــــــ

1- يعتبر ألجنزير من القطع ألمعمرة , لذا فانه يعتبر أقوى من ألسير ويتحمل أعباء إشتغال ألمحرك ولفترات طويلة .
2- قد لا يتطلب ألجنزير أي صيانة بأستثناء أجراء ألفحص ألدوري بعد ان تقطع ألسيارة 125000 ميل
3- مقاومة ألجنزير للحراة أعلى من ألسير .


مساويء ألجنزير ( ألعيوب ) :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1- ألجنزير ثقيل ألوزن عكس ألسير , لذا فان ألوزن يعتبر سبب مؤثر في أستهلاك ألوقود على ألمدى الطويل , وبالتالي زيادة نسبة ألملوثات في ألجو .
هذا بألاضافة إلى تأثيره على قوة ألمحرك بسبب وزنه ألثقيل لأنه سوف يستنزف جزء من طاقة المحرك عند دورانه .
2- ألضوضاء ألصادرة من ألجنزير أعلى من السير .
3- بألنظر لوزن ألجنزير وحجمه فانه يحتاج ألى محرك ذو كتلة أكبر .
4- ثمن ألجنزير أعلى من ثمن ألسير .
5- حاجة ألجنزير للتزييت لانه مصنوع من ألمعدن .



متى يتم تغيير ألجنزير :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
عادة فأن ألمدى ألتشغيلي للجنزير طويل جداً , وأذا كان الجنزير مصنوع بإتقان وبجودة عالية فأنه يدوم مع عمر ألمحرك , إلا في حالات أهمال ألزيت وتلف مساند ألجنزير ( Gaid ) وألقطعة ألضاغطة للجنزير وبكرة ألتوتير .
كل هذه ألأمور تساعد على تمدد ألجنزير او حصول رخاوة في شد وتوتير الجنزير مما يساعد على زيادة فرص تلفه وقصر عمره .
على العموم ورغم طول عمر ألجنزير وخدمته ألطويلة ولكن ممكن تغييره أذا دعت الحاجة وذلك بعد ان تقطع ألسيارة ما بين 80000 ألى 120000 ميل



أعراض تلف ألجنزير :
ــــــــــــــــــــــــــــــــ

1- فقد أشعال وضعف في طاقة ألمحرك :
بمجرد ان يتمدد ألجنزير ويفقد خواصه فان من ألمحتمل تعرضه للإنزلاق فوق مسننات ألترس ويتخطاها ويؤدي ذلك ألى فقدان ألتوقيتات والتزامن ألصحيح وبالتالي يحصل فقد ألأشعال .

2- سماع صوت تكتكة صادرة من جهة صدر ألمحرك وخصوصا على ألسرعة ألخاملة للمحرك .

3- أكتشاف وجود برادة معدنية ( رايش )داخل زيت كرتير ألزيت وبطانة غطاء ألسير نتيجة ألتآكل ألحاصل في بطانة ألغطاء ألمعدني في صدر ألمحرك

4- توقف ألمحرك عن ألأشتغال .

5- إضاءة لمبة ألتحذير وأكتشاف كود عطل معين خاص بعدم صحة ألتوقيتات .
عادة هذا الكود يكون متعلق بحساس ألكام شفت وألكرنك , وهنا تجدر ألأشارة ألى نقطة مهمة قد لا ينتبه أليها ألفني عند اكتشاف كود ألعطل فيعمد ألى تغيير حساس ألكام شفت أو حساس ألكرنك رغم عدم وجود خلل فيهما , وانما ألخلل في أنزلاق ألجنزير وألذي ادى ألى حدوث خلل وتفاوت في توقيتات وتزامن ألمحرك .
وهنا يجب ألتنبيه , بأن حصول ألخطا في ألتوقيتات قد لا يكون نتيجة وجود خلل في ألجنزير نفسه , وإنما قد يكون ألسبب هو تلف وسوفان وتآكل ضاغطة ألجنزير أو بطانة دليل ( مساند ) ألجنزير ولاتي يطلق عليها ( Gaid ) .




وبألمناسبة : فان ضعف أستهلاك ضاغطة ألجنزير يؤدي ألى :

1- حصول رخاوة في توتير ألجنزير , أحتمال إنزلاق ألجنزير وحصول خطأ في توقيتات ألمحرك .
2- سماع صوت تكتكة صادة من ضاغطة ألجنزير
3- ضعف في طاقة ألمحرك .
4- إضاءة لمبة ألتحذير


أنتهى ألموضوع



أدناه مقاطع فيديو مهمة تتعلق بالموضوع :







الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى